دوائر التأثير 08/11/2017 لا توجد تعليقات
مذبحة أمراء السعودية .. 2 مليون مصري في مهب الريح
مذبحة أمراء السعودية .. 2 مليون مصري في مهب الريح
الكاتب: الثورة اليوم

حالة من الترقب الشديد انتابت العاملين في الشركات السعودية المتواجدة في مصر التي تقدر بنحو 3744 شركة، ويعمل بها نحو 2 مليون مصري.

مذبحة أمراء السعودية .. 2 مليون مصري في مهب الريح السعودية

مذبحة أمراء السعودية .. 2 مليون مصري في مهب الريح

وذلك خوفا من تداعيات ما يعرف إعلامياً بـ”مذبحة الأمراء”، التي وقعت، السبت “الماضي”، واعتقل على إثرها عدد من المسئولين البارزين ورجال أعمال ووزراء سابقين وحاليين، وصل عددهم لأكثر من 50 شخص.

وجاء قرار الاعتقال على خلفية مزاعم بالفساد وجهتها لهم لجنة عليا لمكافحة الفساد برئاسة ولي العهد “محمد بن سلمان”، الذي أعلن عن تشكيلها بقرار ملكي قبل دقائق فقط من الإعلان عن صدور قرارات الاعتقال.

وأظهرت بيانات أولية أن ثروات سبعة فقط من رجال الأعمال الموقوفين في السعودية، تصل إلى 45.8 مليار دولار.

ومن بينهم الأمير “الوليد بن طلال” الذي يعد أحد أكبر المستثمرين في مصر بـ6 مليارات دولار، ثم يأتي بعد ذللك رجل الأعمال “صالح كامل”، الذي يحتل المرتبة الثانية، الذي يستثمر بأكثر من 3 مليارات دولار .

يشار إلي أنه تم تأسيس 3744 شركة سعودية في مصر، باستثمارات 6.117 مليار دولار، منذ بداية عام 1970 حتى نهاية فبراير 2016.

وبحسب بيانات الهيئة العامة للاستثمار، الصادر “أبريل 2016″، فإن الاستثمارات توزعت على 7 قطاعات، استحوذ قطاع الصناعة على النسبة الأكبر بعدد 785 شركة بمساهمات سعودية تبلغ 2 مليار دولار، وعدد 629 شركة بقطاع الإنشاءات باستثمارات سعودية تبلغ 1.3 مليار دولار.

وفي هذا السياق، أعلنت ثلاث شركات في البورصة المصرية مرتبطة برجل الأعمال صالح كامل وهي: (بنك البركة مصر، والإسماعيلية مصر للدواجن، والملتقى العربي للاستثمارات)، استمرار عملها.

ويمتلك صالح كامل نسبة 30.1 بالمائة من مجموعة البركة المصرفية، المالكة لنحو 73 بالمائة من أسهم بنك البركة مصر.

ويرى خبراء أن ما يحدث في السعودية لن يكون له تأثير كبير على المعونات والدعم المقدم من السعودية لنظام “عبد الفتاح السيسي”؛ حيث يسعى “ابن سلمان” لتسويات داخلية لتمكينه من مفاصل الدولة، وإبعاد خصومه الاقتصاديين، بالإضافة إلى حاجته المالية لاستكمال مشروعاته مثل مشروع (نيوم).

وفي هذا الصدد، رفض السفير السعودي لدى بمصر “أحمد القطان“، التعليق على الأمر أو الحديث عن مصير استثمارات بعض من شملهم قرار التحفظ.

وقال –في تصريحات صحفية، أمس “الإثنين”-: “ليست لي علاقة بالأمر، وأرجو إعفائي من التعليق”.

فيما توقع أمين عام اتحاد المستثمرين العرب السفير “جمال بيومى”، ألا يظهر تأثير القرارات السعودية سريعا.

بيما حذر نائب مجلس الأعمال المصري السعودي “أحمد الوكيل”، من أن الوضع متشابك وضبابي.

وأضاف –في تصريحات صحفية- أنه “يصعب التنبؤ بمستقبل الاستثمارات السعودية في مصر في أعقاب الأزمة السياسية الدائرة هناك”.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
خبيرة طاقة "إسرائيلية": أزمة كبيرة ستواجه مصر الصيف المقبل
خبيرة طاقة “إسرائيلية”: أزمة كبيرة ستواجه مصر الصيف المقبل
قالت جينا كوهين، الخبيرة في صناعة الغاز والنفط ومستشار شركات الطاقة في إسرائيل، إن تصريحات وزير الطاقة طارق الملا أثارت عاصفة بين
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم