الثورة تيوب 29/11/2017 لا توجد تعليقات
هل يكون محمود الشامي ... هو خالد سعيد جديد؟؟
هل يكون محمود الشامي ... هو خالد سعيد جديد؟؟
الكاتب: الثورة اليوم

محمود الشامي .. شاب عشريني أعلنت داخلية الإنقلاب عن تصفيته جسدياً كعادتها مع المختفين قسرياً،وكعادتها إدعت إنتماؤه لجماعة مسلحة بادلت أفرادها إطلاق الرصاص فردت الداخلية ، وتوفي الشامي ، ولم يصب أي من أفراد الداخلية بخدش واحد.

وكالعادة ثبت بالوثائق أن الداخلية كاذبة ، حيث ذكرت عائلة الشامي توثيق اختفائه قبل مقتله بـ 17 يوماً بتليغرافات رسمية للجهات الرسمية المختصة، ونكاية في أهله ، رفضت الداخلية تسليم الجثة لأهله ليتم الدفن حتى بعد إجراء تحليل DNA.

مصدر بالطب الشرعي ، أكد وجود آثار تعذيب ظاهرة على الجثة ، وأن لداخلية تماطل لإخفاء الآثار مع تغير ملامح الجثة.

يتواكب هذا مع إدانات حقوقية دولية في حق بالتوسع في الإخفاء القسري للمصريين وتعذيبهم واتخاذ إجراءات غير قانونية تجاههم.

ويبقى سؤال هل يكون محمود الشامي خالد سعيد جديد يكون أيقونة لكسر نظام الظلم والغشم ؟

 

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم