دوائر التأثير قبل 3 شهورلا توجد تعليقات
"أبو عمر المصري".. تعرف على أحدث أزمة دبلوماسية بين القاهرة والخرطوم
"أبو عمر المصري".. تعرف على أحدث أزمة دبلوماسية بين القاهرة والخرطوم
الكاتب: الثورة اليوم

جاء إعلان وزارة الخارجية السودانية، مساء أمس السبت، أنها استدعت سفير مصر بالخرطوم، في الـ 16 من الشهر الجاري، وأبلغته احتجاجها على ما جاء في مسلسل يحمل اسم “أبو عمر المصري، ليفتح باب أزمة جديدة بين الطرفين بعد عامين من الخلاف الدبلوماسي الذي وصل إلى التهديد العسكري ثم انتهى بجلسات تفاهم تدخلت فيها المخابرات.

"أبو عمر المصري".. تعرف على أحدث أزمة دبلوماسية بين القاهرة والخرطوم أبو عمر المصري

أبو عمر المصري.. تعرف على أحدث أزمة دبلوماسية بين القاهرة والخرطوم

وقال الناطق باسم الخارجية السودانية في بيان: “منذ مطلع شهر رمضان المعظم بدأت بعض القنوات الفضائية المصرية عرض مسلسل مصري بعنوان “أبو عمر المصري” بعد أن تم الترويج له بصورة عكست إصرار البعض على اختلاق وتكريس صورة نمطية سالبة تلصق تهمة الإرهاب ببعض المواطنين المصريين المقيمين أو الزائرين للسودان، وقد سعى القائمون على المسلسل لإيهام المتابعين بأن بعض أجزاء السودان كانت مسرحاً لبعض أحداث المسلسل، واستخدمت العديد من الوسائل كلوحات السيارات السودانية التي تعد رمزاً سيادياً لا يجوز التعامل به إلا بعد الحصول على موافقة من السلطات السودانية المختصة”.

وطالبت وزارة الخارجية السلطات المصرية المعنية المبادرة لاتخاذ قرار مناسب يضع حداً أمام محاولات البعض العبث بمصالح ومكتسبات البلدين الشقيقين”.

أبو عمر المصري

وتدور أحداث مسلسل «أبو عمر المصري»، حول محامٍ مصري يدعى «فخر الدين» – (يقوم بدوره الممثل “أحمد عز”) – الذي أسَّس هو ومجموعة من المحامين تنظيماً سلمياً سعى لإيجاد حلول لمشاكل وقضايا المواطنين البسطاء بعيداً عن مافيا المحاماة وأسعارهم المبالغ فيها.

ولأسبابٍ أمنية، يضطر “فخر الدين”، لإيقاف نشاط هؤلاء الشباب الحالمين بمجتمع مثالي فيلجأ إلى وسائل أخرى خارج إطار القانون من خلال تصفية أعضاء هذا التنظيم.

وينجو «فخر الدين» من محاولة اغتياله (التي يقتل فيها ابن خالته عيسى)؛ فيهرب إلى فرنسا منتحلاً شخصية ابن خالته الذي كان يتأهب للسفر إلى باريس لدراسة القانون، وهناك يلتقي بمحبوبته القديمة التي تنجب له ابناً هو (عمر) ثم تموت وهي تنجبه.

ثم ينتقل «فخر الدين» بصحبة طفله للعيش بالسودان، وهناك يتحول إلى كادر مهم من كوادر إحدى الجماعات الإسلامية المسلحة، وعينه على العودة والثأر من قاتل ابن خالته.

ويقوم ببطولة مسلسل «أبو عمر المصري» الفنان المصري «أحمد عز»، وهو من تأليف «أحمد خالد موسى»، وإخراج «عز الدين شكري».

القنوات تنفي 

من جانبها، نفت شبكة قنوات “ON” المصرية الخاصة التي تبث مسلسل “أبو عمر المصري” الذي أثار حفيظة الخرطوم، أن يكون المسلسل يتضمن تلميحات للسودان، مؤكدة أنه عمل فني ولا علاقة له بالمواقف الرسمية.

وأصدرت شبكة‭ ‬قنوات “ON” بياناً؛ رداً على إعلان الخارجية السودانية، مساء أمس السبت، استدعاء السفير المصري بالسودان “أسامة شلتوت”؛ لتسليمه احتجاجاً رسمياً على عرض المسلسل الذي اعتبرته “مسيئاً” للخرطوم.

وأوضحت الشبكة أن المسلسل “بُني على وحي وخيال مؤلفه، ولم يحتوِ على مشاهد أو تلميحات للدولة السودانية أو حكومتها أو الشعب السوداني الشقيق”.

وشددت على أنه “لا يمت بصلة لمواقف الدولة المصرية الحريصة دوماً على تقوية وتنمية علاقاتها مع السودان وشعبه الشقيق”.

حذف مشاهد 

وفيما اعتبره البعض استجابة من القاهرة لطلبات السودان، قررت مصر حذف مشاهد من مسلسل “أبو عمر المصري”، رغم أن الشبكة المصرية التي تبث المسلسل أكدت أنه لا يحمل تلميحات للسودان.

وخلال مؤتمر صحفي، قال رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام (رسمي) “مكرم محمد أحمد”: “إن المجلس حريص كل الحرص على تعزيز العلاقات بين مصر والسودان”، مضيفاً “ما أثير بشأن ما جاء في مسلسل أبو عمر المصري من افتئات على السودان تم النظر فيه وتفنيده، وحذف ما قد يسيء لدولة السودان”.

ولم يوضح المسؤول المصري تلك المشاهد، وقال: إن أحداث المسلسل واضحة ولم تتضمن أي إهانة أو اتهام للسودان الشقيق.

باب جديد للخلاف 

وفي هذا الصدد يرى السفير “معصوم مرزوق” – المحلل السياسي ومساعد وزير الخارجية المصري السابق – في تصريح لـ “الثورة اليوم” أن المسلسل المصري على ما يبدو أنه أهان السودان شعباً وحكومة، وصنّفها دولة حاضنة للإرهاب والجماعات المسلحة والانفلات الأمني، ما يعكس نظرة مصر لها.

معصوم” أشار إلى أن المسلسل قد تم تصويره بتوقيت الأزمة المصرية السودانية أي قبل إنهاء الخلاف بين البلدين، ليأتي الآن إذاعته ويفتح باباً جديداً من الخلاف قد يؤثر على العلاقات بين البلدين، ويجعل السودان تميل مجدداً إلى النظام الإثيوبي، بالإضافة إلى دعم سد النهضة بدلاً من الوقوف بجانب مصر في تلك الأزمة.

توترات متصاعدة 

وتصاعدت حدة التوترات بين السودان ومصر في الآونة الأخيرة؛ بسبب العديد من القضايا ومنها الخلاف حول الحدود، ودعم السودان لأثيوبيا في المفاوضات حول سد النهضة الذي تقول القاهرة: إنه سيضر باحتياجاتها من المياه, ومنذ ذلك الحين، بدأت الخرطوم تتحرك لتحسين علاقاتها مع جيرانها شرقاً وغرباً، بدلاً من علاقاتها الاستراتيجية مع مصر, فقامت الحكومة السودانية بإبرام اتفاقيات استثمارية مع عدد من دول الخليج تعتمد على إنشاء مشاريع زراعية ضخمة تتطلب الاستفادة الكاملة من حصة السودان من مياه النيل، فأصبحت التوترات أكثر عمقاً.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
عن عمر يناهز 98 عاماً.. وفاة الشيخ "أبو بكر الجزائري" (فيديو وصور)
عن عمر يناهز 98 عاماً.. وفاة الشيخ “أبو بكر الجزائري” (فيديو وصور)
شيّعت جموع المصلين في المسجد النبوي، اليوم الأربعاء، الشيخ "أبو بكر جابر موسى الجزائري" - المدرس في المسجد النبوي - عن عمر يناهز 98 عاماً. 
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم